إدارة الشباب والمتطوعــــين

      تعتبر جمعية الهلال الأحمر الكويتي من جمعيات النفع العام القائم نظامها على التطوع ولها إستقلالها الذاتي بإعتبارها جمعية وطنية إنسانية والتي عملت دوماً على تقديم كافة المساعدات الإنسانية والخيرية دون تفرقة بين دين أو مذهب أو جنسية أو لون وكذلك دون الإلتفات إلى المعتقدات السياسية والفكرية.

      ويعد العمل التطوعي من السلوكيات الإيجابية الرائعة التي تصقل شخصية الطفل وتؤثر فيه بشكل إيجابي ورائع وترسي لديه مبدأ العطاء بلا مقابل والعطف على الضعيف وتشعره بالمسؤولية»، مؤكداً أن «العمل التطوعي وحجم الانخراط فيه يعد رمزا من رموز تقدم الأمم وازدهارها، فالأمة كلما ازدادت في التقدم والرقي ازداد انخراط مواطنيها في أعمال التطوع الخيري .